للتعبير عن سخطهم.. إتحاد الصحفيين ينظم وقفة تضامنية مع شهداء الإخبارية السورية

قال أمين سر اتحاد الصحفيين بدمشق أن الاتحاد سينظم اليوم في الساعة 11.30 ظهراً بتاريخ 27/06/2012 في مبنى الإذاعة والتلفزيون بساحة الأمويين وقفة تضامنية مع شهداء العمل الإرهاب والوحشي الذي استهدف قناة الإخبارية السورية صباح اليوم، والذي ذهب ضحيته ثلاثة إعلاميين، وأربعة من العاملين على حراسة المبنى.

 

مضيفاً أن هذه الوقفة هي للتعبير عن السخط الكبير للدور الإرهابي الذي تقوم به المجموعات المسلحة في محاولة منها لإسكات صوت الإعلام السوري الذي يعرض الحقائق وما يجري على الأرض من جرائم ترتكبها هذه المجموعات.

وكانت مجموعات إرهابية مسلحة هاجمت القناة بزرع عبوات ناسفة في مبنى القناة لقتل أكبر عدد من الإعلاميين العاملين فيها.

وكان وزير الإعلام السوري قال في تصريح سابق حول المجزرة أنه لا يمكن على الإطلاق الحديث على أنها أتت من فراغ أو أنها مجرد جريمة إرهابية عادية، فليلة أمس قرر الاتحاد الأوروبي في لوكسمبورغ فرض عقوبات على الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون السورية على القنوات الأرضية والفضائية والإذاعات السورية إضافة للحملات الإعلامية التحريضية المستمرة ضد سوريا في القنوات العربية والأجنبية المعروفة والتحريض على ارتكاب المجازر وعلى القتل والعنف في سوريا يتوج صباح اليوم بالاعتداء على الكلمة وحرية الكلمة وشرف الكلمة وعلى العمل الصحفي والإعلامي والمهني في مجزرة هي الأسوأ بالمطلق في مواجهة الصحافة والإعلام.

بدوره المجلس الوطني للإعلام أدان هذا العمل الإرهابي واصفاً بأن هدفه الأساسي هو إسكات صوت وسيلة إعلامية سورية تقدم الحقيقة لكل الناس وهو استكمال لمجموعة خطوات اتخذت ضد الإعلام السوري.

 

آخر الأخبار