إعفاءات أممية بشروط تعجيزية للسوريين في لبنان

حمود العجاج:

أصدرت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في لبنان مؤخراً تعليمات جديدة تقضي بإعفاء السوريين المسجلين لديها من الرسوم المتأخرة والمتوجبة لتجديد إقامتهم في لبنان على أن تكون هي الجهة الكفيلة بصفتها الاعتبارية وذلك من خلال دفع الرسم المقرر للدولة اللبنانية والبالغ 200 دولار عن كل سوري تجاوز عمره الـ 15 عاماً.

واعتبر مصدر في رابطة العمال السوريين في لبنان لـ”البعث” أنّ الاستفادة من الإعفاءات وإن كانت تشكل مورد دخل هام للخزينة اللبنانية إلا أنها تتضمن شروطاً تعجيزية ومهينة لا يستفيد منها إلا السوريون المسجّلون في  مركز الأمم المتحدة في لبنان، على أن يكون السوري قد دخل إلى لبنان بصورة شرعية قبل 1/1/2015، وألا يكون المواطن السوري يمارس أي عمل مأجور في لبنان.. إضافةً إلى أن يكون المواطن السوري قد جدد سابقاً بموجب الأمم في العام 2015 أو 2016 أو لديه مستند يثبت أنه مسجل في الأمم قبل عام 2015، وألا يكون المواطن السوري قد جدد سابقاً بموجب تعهد مسؤولية أو سند ملكية أو بموجب عقد إيجار.

وأكد المصدر أن هذه الإجراءات المعقدة باتت اليوم تشكل أكثر من أي  وقت مضى حافزاً كبيراً لدى الأغلبية العظمى من السوريين للعودة إلى وطنهم ولاسيما بعد الواقع المزري الذي بات واضحاً خلال الأشهر الأخيرة وتراجع فرص العمل في لبنان وارتفاع إيجارات المساكن والبدء بطرد السوريين من أعمالهم بعد البدء بتطبيق قرارات وزارة العمل ومنعهم من العمل إلا في مجالات البناء والزراعة وأعمال النظافة.

آخر الأخبار