استشهاد طفلة وإصابة 8 أشخاص جراء استهداف المجموعات المسلحة بالقذائف حي الكاشف بمدينة درعا (محدث)

ارتقت طفلة رضيعة وأصيب 8 أشخاص بجروح جراء اعتداء المجموعات المسلحة بالقذائف على حي الكاشف بمدينة درعا في خرق جديد للمذكرة الروسية حول مناطق تخفيف التوتر.

وأفادت مراسلة سانا في درعا بأن مجموعات مسلحة تتحصن في منطقة درعا البلد استهدفت منازل الأهالي في حي الكاشف بالقذائف ما أسفر عن استشهاد طفلة رضيعة في الشهر السابع من عمرها وإصابة 8 أشخاص بجروح بينهم امرأة.

وبينت المراسلة نقلاً عن مصدر طبي في العيادات الشاملة بالمدينة أن من بين الجرحى 3 حالات بحالة حرجة.

ولفتت المراسلة إلى أن الاعتداءات الإرهابية أسفرت أيضا عن أضرار مادية في المنازل والممتلكات.

وأصيب 9 أشخاص بجروح بينهم 3 نساء وطفلان في الـ 6 من الشهر الجاري نتيجة استهداف المجموعات المسلحة حيي الكاشف والقصور بعدد من القذائف الصاروخية.

ومنذ التوصل إلى المذكرة الروسية لمناطق تخفيف التوتر خلال اجتماع أستانا مطلع أيار الماضي أقدمت المجموعات المسلحة على خرق المذكرة عشرات المرات في العديد من مناطق ريف دمشق ودرعا وحماة وحمص واللاذقية.

وأعلنت الحكومة السورية تأييدها لمذكرة مناطق تخفيف التوتر مع حقها بالرد الحازم إذا جرى خرق من المجموعات المسلحة وتأكيدها على وحدة وسلامة وسيادة أراضيها والتزامها بنظام وقف الاعمال القتالية الموقع في الـ 30 من كانون الأول 2016.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد