اختتام فعاليات دورة التأهيل والتدريب الخاصة بفنون التحرير الإعلامي باللاذقية

اختتمت اليوم فعاليات دورة التأهيل والتدريب الخاصة بفنون التحرير الإعلامي التي أقامها اتحاد الصحفيين بتوزيع الشهادات على عشرات المتدربين من صحفيين متمرنين وعاملين في مؤسسات إعلامية حكومية وخاصة.

وذكر الدكتور محمد شريتح أمين فرع اللاذقية لحزب البعث العربي الاشتراكي أن قيمة هذه الدورة تأتي من دورها في تمكين المتدربين ذهنيا ليكونوا رافدا للإعلام الوطني في التصدي للحرب الإعلامية الشرسة التي تتعرض لها سورية منذ عدة سنوات مؤكدا على أهمية رفد الكوادر الإعلامية بطاقات جديدة وشابة تغطي مختلف المجالات.

وأشار غسان فطوم أمين شؤون التأهيل والتدريب في اتحاد الصحفيين إلى أن مهمة الدورات التدريبية تتمثل في الكشف عن طاقات إعلامية تحريرية متميزة تستطيع الالتحاق بالركب الإعلامي الوطني لتؤدي دورها التوعوي والتنويري لافتا إلى أن هذه الدورة هي واحدة من سلسلة دورات ستنفذ لاحقا لتغطية محاور ومواضيع إعلامية مختلفة لتعميم الفائدة على أوسع نطاق.

أما ابراهيم شعبان رئيس فرع اتحاد الصحفيين في اللاذقية فتطرق إلى تميز مستوى الدورة الأكاديمي التي أقيمت خلال الأسبوع الجاري في مبنى جريدة الوحدة باللاذقية مشيرا إلى أن المحاضر الدكتور أحمد الشعراوي نائب عميد كلية الإعلام بجامعة دمشق قدم خلاصة تجربته العلمية والعملية للمتدربين خلال أيام الدورة التي شهدت إقبالا والتزاما من المتدربين ما يدل على شغفهم بالعمل الإعلامي ورغبتهم بتطوير أدواتهم كلما سنحت لهم الفرصة لذلك.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

التعليقات مغلقة.