سورية عضو بالاتحاد الدولي للصحفيين.

وافقت اللجنة التنفيذية للاتحاد الدولي للصحفيين خلال اجتماعها في تونس اليوم على قبول عضوية اتحاد الصحفيين السوريين.

و أوضح رئيس اتحاد الصحفيين موسى عبد النور أن قبول عضوية سورية لدى الاتحاد الدولي للصحفيين جاء بعد أن استكمل اتحاد الصحفيين السوريين ما هو مطلوب منه من ثبوتيات وكتب خاصة بالانتساب تؤكد استقلالية عمله توافقا مع ما ينص عليه دستور الجمهورية العربية السورية.

وبين عبد النور أن قرار قبول اتحاد الصحفيين السوريين في الاتحاد الدولي للصحفيين “قطع الطريق على بعض المجموعات الصحفية التي تعمل خارج سورية وكانت تحاول الانتساب للاتحاد الدولي بإسم سورية” مشيرا إلى أن اتحاد الصحفيين خاض “معركة حقيقية بدعم من الاتحاد العام للصحفيين العرب في وجه من حاول وادعى أنه يتحدث بإسم الصحفيين في سورية”.

ولفت عبد النور إلى أن هذا القرار يؤكد عمل المؤسسات والاتحادات والنقابات في سورية وأنها دولة مؤسسات استطاعت أن تحافظ عليها رغم الحرب الإرهابية.

ونوه رئيس اتحاد الصحفيين بالتضحيات التي قدمها الجيش العربي السوري والإعلام الوطني مبينا أن الوفاء يحتم علينا الحضور الفاعل في الاتحادات والنقابات العربية والدولية لتأكيد وحدة وسيادة سورية وفضح التضليل الإعلامي الموجه ضدها وبيان حقيقة الأحداث فيها.

وختم عبد النور بالمباركة للصحفيين في سورية على قبول عضوية اتحادهم متوجها بالشكر لكل جهد قدم في هذا السبيل داخل الوطن وخارجه وخاصة ما قام به اتحاد الصحفيين العرب.

ويعد الاتحاد الدولي للصحفيين أكبر منظمة عالمية للصحفيين ويهدف إلى حماية وتعزيز حقوق الصحفيين وحرياتهم ويقع مقره الرئيسي حاليا في بروكسل ويمثل أكثر من 600 ألف صحفي في أكثر من 120 بلدا.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

التعليقات مغلقة.