مذكرة تفاهم بين اتحاد الصحفيين ومركز “مداد”.. محورها الاعلام الالكتروني

مذكرة تفاهم بين اتحاد الصحفيين ومركز “مداد”.. محورها الاعلام الالكتروني

……………………………………………………………………………..

انطلاقاً من أهداف اتحاد الصحفيين في الجمهورية العربية السورية، والتي تستند إلى تطوير مستوى الأداء الصحفي لأعضائه ورفدهم بالدراسات والأبحاث والمرجعيات الكفيلة بالارتقاء بقدراتهم الإعلامية، بما يدعم مهامهم ومهاراتهم ويتيح لهم استثمار النظريات والتقانات الحديثة لخدمة تطلعاتهم المهنية، وقع اتحاد الصحفيين اليوم الإثنين 9 تموز 2018 مذكرة تفاهم مع “مركز دمشق للأبحاث والدراسات” ـ مداد، الذي ينطلق في عمله ومهامه من مبدأ تحليل الواقع واستشراف المستقبل وفق مناهج علمية يطرحها الخبراء والأكاديميون المتخصصون في مختلف الفعاليات، ويضع في برامجه محاور وفعاليات إعلامية متعددة، وخاصة في مجال الإعلام الإلكتروني.
واوضح الأستاذ موسى عبد النور رئيس اتحاد الصحفيين، أن المذكرة تؤسس لبيئة تشاركية بين الاتحاد ومركز دمشق للأبحاث والدراسات، تتيح للطرفين الارتقاء بمستوى الفعاليات الإعلامية سواء على صعيد الدراسات أم على صعيد ورشات العمل والمؤتمرات والتدريب التخصصي، سيما في مجال الإعلام الإلكتروني، عبر مشاركة كل فريق بالنشاطات البحثية والتدريبية التي يقوم بها الفريق الآخر.
وأشار رئيس الاتحاد إلى أهمية هذه الخطوة في وضع الصحفيين على منصة التكامل بين العملية الإعلامية والأعمال البحثية والمصادر المرجعية، وهو ماسيتم ترجمته من خلال وضع خطة عمل مشتركة سواء في مجال ورشات العمل البحثية أم التدريبية.
من جانبه الأستاذ هامس زريق مدير المركز عبر عن تقديره للدور الهام الذي يؤديه اتحاد الصحفيين في خلق بيئة تشاركية مع الفعاليات التي تعمل في مجالات الأبحاث والدراسات، بما يدعم برامج الارتقاء بمستوى أداء الصحفيين وخاصة في مجال الإعلام الإلكتروني، مؤكداً أن المركز على استعداد لوضع خطط عمل مشتركة مع الاتحاد بما يغني الفعاليات الإعلامية، سواء على صعيد المرجعيات البحثية، أم على صعيد تأهيل الصحفيين لاستيعاب التقانات الحديثة واستثمارها في صناعة المحتوى الرقمي الإعلامي المتميز.
حضر توقيع الاتفاق عدد من أعضاء المكتب التنفيذي لاتحاد الصحفيين وكوادر المركز البحثية والإدارية، وعدد من الإعلاميين.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

التعليقات مغلقة.