بيان اتحاد الصحفيين في الجمهورية العربية السورية

أصدر اتحاد الصحفيين في الجمهورية العربية السورية البيان التالي:

أقدمت العصابات التكفيرية المسلحة يوم السبت في 8/3/2014 على استهداف المصور الصحفي الزميل عمر عبد القادر مراسل قناة الميادين في مدينة دير الزور ، ورغم أن الشارة الخاصة بالصحافة كانت واضحة عبر الرداء الذي يرتديه الزميل عبد القادر   إلا أن الإرهابيين وداعميهم تعمدوا استهدافه الأمر الذي أدى إلى استشهاده خلال تأديته لعمله الإعلامي  برفقة عدد من الصحفيين في قنوات إعلامية أخرى.

والزميل عبد القادر هو شهيد جديد يضيء سماء المهنة…. ويؤكد أن وطنية الإعلاميين والصحفيين السوريين تدفعهم دوماً ليكونوا في المقدمة حتى لو كلفهم ذلك حياتهم فإيصال المعلومة الحقيقية للمواطنين من المهام الأساسية للإعلامي لذلك رأينا زملاءنا في المقدمة من أجل هذا الهدف النبيل .

إن اتحاد الصحفيين السوريين في الوقت الذي يدين فيه هذه الجريمة                  يدعو الصحفيين العرب ونقاباتهم ومنظماتهم إلى تحمل مسؤولياتهم المهنية في الدفاع     عن حرية الرأي والتعبير وإدانة هذا العمل الإجرامي ومن يقف وراءه .

إن اتحاد الصحفيين يتوجه بالتعازي إلى أسرة الشهيد عمر عبد القادر وإلى الزملاء في قناة الميادين وفي الإعلام الوطني السوري مؤكداً أن الصحفيين السوريين سيبقون أمام مسؤولياتهم في تقديم الحقيقة والمعلومة الصحيحة للمواطن السوري وللعالم التزاماً منهم بالحرية تحت سقف المسؤولية .

 

اتحاد الصحفيين

في الجمهورية العربية السورية

آخر الأخبار