ترامب: المعتقلون بالسعودية استنزفوا ثروات بلادهم

 

قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب، الاثنين، إن لديه “ثقة كبيرة في الملك سلمان وولي عهد السعودية”، عقب اعتقالات واسعة في المملكة، شملت أمراء ووزراء ورجال أعمال، في أكبر حملة تطهير لمكافحة الفساد في التاريخ السعودي الحديث.

وقال ترامب على تويتر: “هما يعلمان جيدا ما يفعلانه”، مضيفا: “بعض أولئك الذين يعاملونهم بصرامة كانوا ‘يستنزفون‘ بلدهم لسنوات”.

وكانت السلطات السعودية شنت حملة توقيفات مفاجئة ، السبت، طالت 11 أميرا و 4 وزراء حاليين وعشرات الوزراء والمسؤولين السابقين ورجال المال والأعمال بتهم فساد، في سابقة لم يشهدها تاريخ المملكة.

وعلى الرغم من هدف الحملة المعلن، فإن توقيت الحملة وكونها شملت إعفاء الأمير متعب بن عبدالله من منصبه كوزير للحرس الوطني، جعل فريق من المتابعين للشان السعودي يستبعد أن يكون سبب الحملة محاربة الفساد فقط.

ويرى البعض أن أهداف الحملة تتمثل بتعزيز سيطرة ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، على مفاصل الدولة، تمهيدا لما سماه “نقل سلس للسلطة، في خطوة أصبحت قاب قوسين أو أدنى”، عبر اعتقال أو أقصاء المعارضين لسياساته، ومنهم الأمير متعب.

وعلق الكاتب السعودي المقيم في واشنطن، جمال خاشقجي على تصريحات ترامب ، فغرد على موقع تويتر قائلا : السعودية لا تحتاج ترامب ليؤيد حربها على الفساد ، تغريدته الاخيرة تثير الريبة لا الاطمئنان ، مسألة داخلية صرفة فلم يزج بنفسه فيها !!!!!.

يشار الى ترامب كان على خلاف شخص مع الوليد بن طلال احد ابرز المعتقلين، والذي غرد خلال الحملة الانتخابية بانه لن يفوز ، ورد ترامب على تغريداته.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

التعليقات مغلقة.