الحوار السوري السوي يتواصل في جنيف لليوم الثالث على التوالي بمشاركة وفد الجمهورية العربية السورية.. الأمم المتحدة لم تعلن عن أجندة اليوم

يتواصل الحوار السوري السوري بجولته السابعة لليوم الثالث على التوالي بمقر الأمم المتحدة في جنيف بمشاركة وفد الجمهورية العربية السورية
برئاسة الدكتور بشار الجعفري والوفود الأخرى.

وكان الدكتور الجعفري اكد في تصريح صحفي عقب الجلسة الثانية للوفد مع مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سورية ستافان دي ميستورا أمس  أن الوفد بدأ مناقشة جدية مع المبعوث الخاص حول موضوع مكافحة الإرهاب الذي يعد مدخلا مهما لاستكمال مناقشة هذا الملف الذي هو أولوية الأولويات بالنسبة لوفد الجمهورية العربية السورية.

ولم تعلن الأمم المتحدة حتى الآن عن أجندة اليوم في الحوار السوري حيث كانت أعلنت أمس عن لقاء بين دي ميستورا ووفود المعارضة دون أن تحدد أي وفد.

ولدى وصول دي ميستورا إلى مقر الأمم المتحدة اليوم وسؤاله عن اقتصار الاجتماعات على الوفود الفنية أكد أنه ستكون هناك اليوم اجتماعات سياسية دون أن يحدد أي وفد سيتم معه الحوار السياسي.

وعلم مراسل سانا من مصادر إعلامية أن دي ميستورا طلب من وفود المعارضة أن تأتي بوفد واحد إلى مقر الأمم المتحدة بجنيف إلا أن المعلومات تشير إلى أن هذه الوفود لم تتوصل بعد إلى ورقة واحدة بهذا الشأن.

وكانت منصات الرياض والقاهرة وموسكو التقت أمس للتوصل إلى ورقة ولكن لم يصدر أي شيء عن الاجتماع بشكل رسمي في حين تناقل الصحفيون المقربون من المعارضة استمرار الخلاف بين المنصات الثلاث.

وكان سفراء ما يسمون أنفسهم “مجموعة أصدقاء سورية” الذين دعمت بلادهم التنظيمات الإرهابية في سورية التقوا وفد الهيئة العليا بغياب سفير قطر.

يشار إلى أن الأمم المتحدة أعلنت أمس عن لقاءات فنية مع وفود المعارضة من دون تحديد الوفد بالاسم.

وذكرت الامم المتحدة أن الجدول الزمني لا يزال غير مؤءكد وانه قد يتأخر الوافدون الأوائل.

وكان دي ميستورا أكد في لقاء خاص مع وكالة سبوتنيك في جنيف أمس أنه ينوي إجراء أربع جولات من الحوار السوري في جنيف حتى نهاية العام الحالي مبينا أن قادة العالم أصبحوا يركزون معا على إيجاد الأولويات التي من شأنها أن تسمح بتسوية الازمة في سورية وأن الأولوية أصبحت عند الجميع الان محاربة تنظيم “داعش” الإرهابي وتحقيق الاستقرار في البلاد والذي يأتي فقط عبر الحل السياسي.

آخر الأخبار